طلب الخلع في الإمارات

يعد الخلع إحدى أنواع الطلاق والذي تلجأ إليه الزوجة في حال تعذر الحياة الزوجية، وبناءً على قانون الأحوال الشخصية في دولة الإمارات العربية المتحدة فإن الخلع يعرف على أنه إنهاء عقد الزواج بين الزوجين على أن تقوم الزوجة بتعويض الزوج وإعادة المهر الخاص بها له.

شروط الخلع في الإمارات

لضمان صحة الخلع يجب أن يتوفر مجموعة من الشروط ذات علاقة بكلا الطرفين من الزوج والزوجة، وفيما يأتي أهم شروط الخلع:

  • الأهلية الكاملة والعقل.
  • عقد زواج صحيح، وأن يكون الطلاق بالخلع الصادر عن الزوج صحيحًا.
  • قبول وموافقة كلا الطرفين على الخلع.
  • يصح الخلع للمرأة في حال كانت مطلقة طلاقًا رجعية وهي في فترة العدة.
  • إعادة الزوجة كافة المستحقات للزوج من مهر عيني أو نقدي أو أي مقتنيات تملكها الزوجة قام الزوج بوهبها إياها خلال فترة الزواج.

أما عن شروط مذكرة الخلع يمكن للزوجة الاستعانة بمحامي أحوال شخصية للقيام برفع دعوى الخلع أو يمكنك الاستعانة بافضل محامي احوال شخصية في ابوظبي لدينا في مكتب الهلالي للاستشارات القانونية والمحاماة، يتم ذكر خلال مذكرة الخلع أسباب الخلع ودواعيه وذلك بناءً على المادة 119 من قانون الأحوال الشخصية في دولة الإمارات، بعدها يتم مثول كل من الزوجين أمام المحكمة حتى يقوم القاضي بالفصل بينهما نهائيًا وذلك في حال اكتمال كافة الشروط، ومن الجدير بالذكر أن خلع يعد من حقوق الزوجة ولا يحق للرجل رفضه بشكل نهائي.

هل تسقط حضانة الأطفال في حال طلب الأم الخلع؟

بما أن الخلع إحدى أنواع الطلاق فإن الأم هي الشخص المؤهل والوحيد لحضانة أطفالها في حال استيفائها كافة الشروط والأحكام الخاصة بالحضانة، ومن الجدير بالذكر أنه حتى في حال زواج الأم مرة أخرى فإنها لا تفقد حق الحضانة إلا في حال رفع الأب دعوى حضانة وذلك خلال ستة أشهر من معرفة الزواج، ويحق للمحكمة السماح بحضانة الأم في حال كان ذلك في مصلحة الأولاد.